Back to Top





صيدلة المنوفية تفوز بتمويل مالى من وحدة إدارة المشروعات التابعة لوزارة التعليم العالي

صيدلة المنوفية تفوز بتمويل مالى من وحدة إدارة المشروعات التابعة لوزارة التعليم العالي

إعلام جامعة المنوفية

24/10/2022

صيدلة المنوفية تفوز بتمويل مالى من وحدة إدارة المشروعات التابعة لوزارة التعليم العالي
التقى الدكتور عادل مبارك رئيس جامعة المنوفية بفريق إدارة مشروع كلية الصيدلة الذى تم إعتماد تمويله المالى لتأهيل معمل تحليل الأدوية والمستحضرات الصيدلية بالكلية للإعتماد الدولى بمبلغ مليونين وستمائة وأربعة وعشرون ألف جنيه من وحدة إدارة المشروعات التابعة لوزارة التعليم العالى.
يضم فريق إدارة المشروع كل من: الدكتور هيثم ميمون عباس أحمد ( مدير المشروع) عميد كلية الصيدلة، الدكتور عمرو كمال عبد المجيد باص (المدير التنفيذي ومدير المعمل) مدرس الكيمياء الصيدلية، الدكتور بسام شعبان محمد (نائب المدير التنفيذي) مدرس الكيمياء التحليلية الصيدلية، الدكتورة منى سعيد الزغبى (المدير الفنى) استاذ مساعد الكيمياء الصيدلية، الدكتورة إيمان عبد الفتاح صبح (نائب المدير الفنى) مدرس الكيمياء الصيدلية، الدكتورة شيماء مجدى الحماقى (مدير الجودة) مدرس الكيمياء الصيدلية، الدكتورة آية محمد رضا (عضوا) مدرس الكيمياء التحليلية الصيدلية.
وجه الدكتور عادل مبارك التهنئة للفريق، معربا عن سعادته بمثل هذه المشروعات التى تساهم في نشر ثقافة جوده المعامل وتطوير مستوى أدائها طبقا للمعايير الدولية مما يعمل على تقوية العلاقة بين المؤسسات التعليمية والمجتمع الإنتاجى والخدمى.
وأوضح الدكتور هيثم ميمون أن المشروع يهدف إلى نشر ثقافة جودة المعامل بالإضافة إلى إثراء العملية التعليمية والبحثية وخدمة المجتمع المدنى.
وأكد الدكتور عمرو كمال باص أن فريق إدارة المشروع سيسعى جاهداً لتنفيذ المشروع وفقاً لبنود التعاقد وطبقاً لخطة المشروع المعتمدة، حيث أن اعتماد معمل "تحليل الأدوية والمستحضرات الطبية" بكلية الصيدلة جامعة المنوفية سيساعد على النشر في الدوريات العلمية العالمية ذات العامل التأثيري المرتفع ممايسرى العملية التعليمية والبحثية بالكلية، كما يساعد فى تقديم خدمه مجتمعية بأن يحتوي على العديد من الأجهزة والأدوات اللازمة لإجراء التحاليل والفحوص والقياسات الخاصة بالأدوية والمستحضرات في معمل معتمد داخل مصر وبالتالي لا يكون هناك حاجة لشركات الأدوية لتحليل الأدوية خارج البلاد.